التدريب الاشهر في مجال التنمية البشرية وهو التنفس الصحي

هل تعلم لماذا نتنفس؟ هل تعلم أن التنفس له طرق مختلفة؟ وهل تعلم أننا في أوقات كثيرة لا نتنفس بطريقة صحيحة؟ نعم لا نتنفس بطريقة صحيحة؟ التنفس حياه، فنحن نعيش من خلال تلك الأنفاس التي نأخذها وبدونها تتوقف حياتنا، وهذا هو موضوع مقالتنا اليوم، التنفس الصحي وكما اكدنا ان دورالتنمية البشرية هو توضيح عادات بسيطة لحياة سعيدة

لماذا نتنفس؟

هل سألت نفسك من قبل لماذا نتنفس؟ ولماذا التنفس شيء يجري بشكل لا إرادي، بالطبع نستطيع التحكم في تنفسنا، ولكن ليس طوال الوقت، فنحن نتحكم في تنفسنا عن طريق أننا نركز عليه فنتحكم فيه، لكن في الأوقات الأخرى التي نكون منشغلين فيها بأنشطة أخرى يقوم عقلنا اللاواعي بالقيام بهذه المهمة بالنيابة عنا، لأننا بدون التنفس نموت ومع تسارع النفس يدق القلب بشكل اسرع ويدخل   الجسد في حالة الهجوم او الهروب ولذلك تهدئة التنفس وفق التنمية البشرية يهديء العقل.

إذا لماذا نتنفس؟ نحن نتنفس لكي نحيا ونستقر، فالهواء الذي يدخل رئتنا يكون محملًا بالأوكسجين اللازم للحياة، فالمخ يتغذى على المياه الأوكسجين والجلوكوز والهواء والبروتين والدهون الصحية، وأي خلل في تلك المواد الأساسية يؤثر بالسلب على المخ، ويقلل من كفاءته ومن عمله بشكل ملحوظ واهم عادات التنمية البشرية قائمة علي الاداء الامثل للدماغ.

كما أننا نتنفس لكي نحصل على الطاقة اللازمة للحركة وللتفكير وللعمل، والتنفس أيضا يفيد البشرة، والجلد، كما أنه يساعدك على أن جعل الصوت أوضح وأهدى، ويساعدك على إخراج الألفاظ والحروف بشكل أوضح وكلها امورا اساسية في العيش بجمال وتناغم مع العالم وسلام وكل تلك القيم من قيم ومعتقدات التنمية البشرية في كل ادبياتها.

بعد كل تلك الأسباب التي يقوم الجسم بالتنفس بسببها، لابد وأن نعرف ما هي الطريقة الصحيحة للتنفس، لكي نتدرب عليها، ولكي نعطي جسدنا الأوكسجين والهواء الذي يحتاجه

التنفس الصحي

لكي نتنفس بشكل صحي لابد من توافر بعض الشروط، لابد وأن يكون الشهيق عميقًا، تنفس بعمق وأملأ رئتيك بالأوكسجين والهواء، في البداية قد تشعر بعدم راحة بسيطة، وذلك لأن المخ قد تعود على كم قليل من الأوكسجين، وبهذه الطريقة أنت تعطيه كمية وفيرة من الأوكسجين قد لا يتحملها في البداية ولكنه مع الوقت سيعشقها ويعشقك

فإختر التنفس بشكل عميق، اختر الحياة

فالخطوة الأولى للتنفس الصحي هي الشهيق بعمق من الأنف، وليس من الفم، بعد ذلك أخرج الزفير من الفم بهدوء، دع الهواء يتدفق إلى الداخل وإلى الخارج بهدوء وراقب تنفسك وسهولة دخول الهواء وخروجه وكلما تشتت عقلك عاود التركيز علي صوت الهواء وكن حاضرا هنا والان كما يؤكد ذلك خبير التنمية البشرية ايكهارت تولي فيه كتابه قوة الان.

طريقه Wim Hof للتنفس الصحيح 

ويم هوف هو أحد المتخصصين في مجال التنفس والتنمية البشرية وطريقته من الطرق العبقرية والجميلة التي تساعدك على التنفس بعمق والإستفادة من الهواء والأوكسجين بشكل فعال. إذا ما هي الطريقة؟

إجلس أو استرخ، كن مرتاحًا، ثم أغمض عينيك وابتسم.

اشعر بدخول الهواء وخروجه، استشعر صوته، وحرارته.

اترك كل شيء وركز مع التنفس فقط، كن واعيًا به، وإذا أتت على بالك أي فكرة تخيلها سحابة ثم دعها تمر بعيدًا عنك.

سوف تتنفس 30 مرة، شهيق ثم زفير، شهيق ثم زفير، وتأكد أن الشهيق من الأنف، وأن بطنك تمتلئ بالهواء، وثبت أكتافك.

شهيق من البطن، وزفير من الفم.

أجعل آخر شهيق عميقًا، ثم أطرد مع الزفير كل الهواء الذي بداخلك، وبعد ذلك اكتم نفسك تمامًا لمدة دقيقة.

دقيقة بدون شهيق، بعد ذلك خذ شهيقًا عميقًا ثم اكتم الهواء داخلك لمدة 15 ثانية، ثم اترك الهواء ينساب خارجك.

ارتح لعدة ثواني، وبعدها استعد للجولة الثانية من هذا التدريب الاساسي في علم ادارة العقل والتنمية البشرية.

الجولة الثانية نفس طريقة الجولة الأولى، وهي 30 شهيقا وزفيرا واخر شهيق يكن عميقا يتبعه زفيرا قويا وعندما تكتم تماما بدون هواء في الداخل زد المدة من دقيقة إلى دقيقة ونصف، وبعد ذلك ستأخذ شهيقًا عميقًا، ثم ستحبس الهواء داخلك لمدة نصف دقيقة بعد ذلك استرخ

 وكرر الجولة الثالثة وهي نفس الخطوات التي تبدا ب 30 شهيقا وزفيرا ثم كتم النفس بدون هواء في الداخل لمدة دقيقة الي دقيقتين ثم شهيقا عميقا وتكتم النفس مع وجود هواء من نصف دقيقة الي دقيقة ثم تخرج الزفير بسهولة وتعاود التنفس بشكل طبيعي

ملحوظة: لا تضغط على نفسك فوق طاقة تحملك فالتنمية البشرية تؤمن بالبساطة وتكوين العادات بشكل تدريجي

الخاتمة

استمتع بالهواء، استمتع بالنعمة التي وفرها الله لك بشكل مجاني تمامًا، لا تحرم نفسك ولا تحرم جسدك من هذه المتعة، ومن هذه العادة العظيمة، ودوام على أن تمد جسدك بالكثير من الطاقة والأوكسجين والهواء بشكل مستمر، فأنت بذلك تغذي عقلك وقلبك وجلدك بما وفرته الطبيعة لهم

Leave A Comment

Your email address will not be published.