أهم الاختلافات بين الشهادات الأكاديمية, الشهادات المهنية و الكورسات

من الطبيعي و المعتاد اليوم هو ان تجد مجموعة من الاختيارات فيما يتعلق بالاختيارات التعليمية المتعددة والمتنوعة سواء أكانت في شكل كورسات, درجات و شهادات أكاديمية, شهادات مهنية و الكورسات و كذلك بعض شهادات التعليم العالي والماجستير و الدكتوراه

مما لا شك فيه ان تلك الاختيارات العديدة فيما يتعلق بالوسائل التعليمية العديدة هو امر ايجابي الا ان هذه الخيارات المتعددة من شأنها كذلك أن تجعل من اتخاذ هذا الخيار امر صعبا أو محيرا. مما يثير السؤال حول أي من تلك الخيارات هي الافضل بين الشهادات الأكاديمية و المهنية و الكورسات و غيرها و ايهما هو الافضل لك و الفروق بينهما

مدركين لمدى صعوبة هذا القرار قررنا ان نقوم بكتابة هذا المقال عن أهم الاختلافات بين الشهادات الأكاديمية, المهنية و الكورسات و أيهما هو الافضل لك و في اي وقت

١) الفروق الجوهرية

في العموم و قبل الدخول في التفاصيل المختلفة المتعلقة بتلك الاختيارات التعليمية المختلفة فإن العلم هو العلم أي إن كان الوسيلة التي تلقيت هذا العلم من خلاله سواء مما سيقود إلى نقطتنا التالية و هو أهم الفروق بين الوسائل التعليمية التي سبق أن ذكرت

التعريفات

علي الرغم من عدم الوضوح بين تلك الشهادات و الوسائل التعليمية المختلفة والتي قد لا تكون بنفس درجة الوضوح  او نفس الاهمية في بادئ التفكير إلا أنها تبقى أحد الفروق المهمة

فإن الشهادات الأكاديمية وفقا لموقع ويكيبيديا والذي يتم تعريفه على أنه مؤهل يعطي لدارسيه بعد إتمام مواد الدراسة الخاصة به بنجاح  و في المعتاد تمنح من قبل جامعة و التي يقع تحت تصنيفها شهادات البكالوريوس, الماجستير والشهادات الأكاديمية

الشهادات المهنية يتم تعرف على أنها شهادات تقوم بتجهيز الأفراد للعمل في مهن معينة و التي في المعتاد تتطلب موافاة بعض المتطلبات الأكاديمية و التصديقات المعينة

اخرل و ليس اخرا الكورسات هي وحدة تعليمية في موضوع محدد أو بعينه و التي عادة ما يتم دراستها في مكان معين ويتم دراستها عبر الانترنت وعادة ما تختتم بشهادة معينة في أخر مدة الكورس او عند الانتهاء من الاختبارات

الهدف او الغاية

من التعريفات السابقة يمكننا الاستدلال على الفروق في الغايات والأهداف كل واحدة من تلك الوسائل التعليمية المختلفة و التي سنتطرق لها الان

أن الشهادات الأكاديمية تقوم بالتركيز على المقاربات القائمة على البحث و التحليل و المقاربات التقنية المختلفة وفي حالة الدرجات الاحترافية الهدف عادة ما يكون التأهل مركز وظيفي معين أو للتحسين من الوضع الوظيفي الخاص بك

أما في حالة الشهادات الاحترافية عادة ما تقوم بالتركيز على التطبيق المختلف للعلوم النظرية في واقع الحياة العملية و احيانا تتطلب هذه الدرجات الاحترافية فترات تدريبية قبل الالتحاق بهذه البرامج أو الخروج منه و عادة ما تجهز حاملها للحصول على وظيفة أو مركز مهني معين

أما بالنسبة للكورسات فإنها عادة ما تكون بغرض الحصول علي مقدمة في شأن ما أو موضوع ما و احيانا لمعرفة معلومات معينة عن موضوع متعلق بمهنة ما و التي من الممكن أن تغطي العديد من المواضيع المختلفة و المتنوعة مع مراعاة بعض المواضيع التي تتدرب درجة من الدراسة في الجامعة الطب و الصيدلة و غيرها من المهن الأكثر تعقيدا

٢) ايهما الافضل لك؟

ناتي الان لاحد الاسئلة بل وأهم الأسئلة التي قد تدور علي بالك و أي من تلك الاختيارات تعد الأفضل لك و التي من شأنها تحقيق أفضل عائد مادي و معنوي و مهني لك و الاجابة علي هذا السؤال أنه لا توجد إجابة محددة لهذا السؤال الا انه ستختلف الإجابة بحسب الظروف و الغرض الذي ترغب في تحقيقه

و لكن راينا الشخصي او ما نراه هو ان الكورسات كتلك التي يتم أخذها عبر الانترنت و من مواقع التعليم الذاتي Coursera و Udemy او باقي الكورسات التي توفرها الجامعات الا انك يمكنك اخذها في أي وقت ترغب في الحصول فيه و تكون متاحة لك في أي وقت ترغب فيه

أما بالنسبة للشهادات الأكاديمية و المهنية فيختلف الأمر بحسب ما إذا كنت تبحث عن تحسين وضعك الوظيفي أو الحصول على منصب أفضل في العمل أو ما إذا كنت ترغب في البحث في موضوع والتعمق فيه اكثر لأغراض أكاديمية  او لأسباب غير متعلقة بمهنتك أو تقدمك المهني و ما معك من أموال يمكنك صرفها  و العديد من العوامل الأخرى التي يمكنك أنت فقط الاجابة عنها. 

نرجو ان يكون هذا المقال قد افادك في معرفة أي من الخيارات هي الافضل لك و التي تتوافق مع أهدافك و اغراضك علي المدي الطويل و القصير و الانسب لك من ناحية الجوانب التي يهمك

مقالات آخري

أهم الفروق بين ماجستير ودكتوراة شهادة الأعمال

خمس طرق لإنهاء مسيرتك المهنية

العلامات الدالة على أن حياتك المهنية في خطر

أهم ما تحتاج إلى معرفته عن دكتوراه إدارة الأعمال

Leave A Comment

Your email address will not be published.